جون سينا ينتقم من رايباك
 

جون سينا ينتقم من رايباك   الماسة نيوز - جاءت مباريات الرو التي استضافتها لندن في الساعات الأخيرة، حافلة بالكثير من المفاجآت والمواجهات العنيفة، وكان الأبرز فيها مواجهة عنيفة مرتقبة بين تريبل اتش وبروك ليسنر، انتقام سينا من رايباك، وخسارة اندرتايكر.
مدير اعمال ليسنر بول هايمن، خرج للمطالبة بمواجهة جديدة بين المصارع الذي يمثله والنجم تريبل اتش داخل القفص الحديدي، في فاعليات اكستريم رولز بعد خمسة أسابيع.
وفيما كان هايمن يقرأ رسالة الكترونية من تريبل اتش، تفيد بأنه يرغب في إرجاء اللقاء بسبب إصابته، ظهر المصارع النجم على الحلبة وأثار الذعر في نفس هايمن الذي وجد نفسه فريسة سهلة وحصل على جواب ايجابي بقبول المواجهة قبل أن يتعرض لضربة محكمة أفقدته الوعي.
مايك فولي حاول التفاهم بالمنطق مع المصارع رايباك لإعادته إلى صوابه بعد الأحداث التي حصلت في الآونة الأخيرة خصوصاً ما فعله رايباك بجون سينا، إلا أن الأخير لم يرضخ للمنطق، وسحب الكرسي الذي كان يتسلح به فولي ورماه خارج الحلبة، وبدت الأمور متجهة إلى صراع بين الرجلين، وعندها دخل جون سينا الحلبة للدفاع عن فولي، واستعد الرجلان للمواجهة، إلا أن الموسيقى أعلنت وصول فريق ذا شيلد، وبدا في هذا الوقت سينا لعبة إستراتيجية تمثلت بانسحابه من الحلبة تاركاً رايباك لوحده، ولكن ما إن دخل أعضاء ذا شيلد للانقضاض على رايباك، حتى دخل سينا مع الكرسي وانهال به ضرباً على أعضاء ذا شيلد ملاحقاً إياهم إلى خارج الحلبة حيث فروا خائبين.
سينا عاد إلى الحلبة في مواجهة رايباك، وغافل الأخير وحمله ونفذ حركته الشهيرة انتقاماً من المصارع الوحش، تاركاً إياه في لحظة غضب قوية، ومترقباً للمباراة التي ستجرى بينهما في اكستريم رولز.

 
2013-04-24
مواضيع مرتبطة
ارسل لصديق طباعة
 

اضافة تعليــــق

الاسم
الايميل  
التعليق
 
ارسل